الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016 نسخة الجوال راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
وظائف الأجيال | وظائف مدنية - عسكرية -  شركات - سبق وظائف

جديد الأخبار


الأخبار
الأخبار الاجتماعية
دراسات توكد أن 85% من مرضى الآلام العضلات مصابين عضلياً

 دراسات توكد أن 85% من مرضى الآلام العضلات مصابين عضلياً
532
0
0
 
1 ربيع الثاني 1434 12:06 AM
صحيفة الأجيال : أكدت دراسات علمية حديثة أن 85 % من المرضى الذين يراجعون العيادات بسبب الآلام في العضلات هم مصابين بإصابات عضلية متنوعة، أفصح عن ذلك الليلة الماضية رئيس مؤتمر المدينة الدولي الأول لمستجدات التأهيل الطبي الدكتور عبدالله الشنقيطي من خلال ورقة عمل بعنوان "الآلام العضلية تشخيصها وعلاجها" بحضور رئيس الاتحاد العربي للعلاج الطبيعي الدكتور عمر التميمي .
وأوضح الدكتور الشنقيطي أن تشخيص الإصابات العضلية فيه صعوبة عالية، مشيراً إلى أن التشخيص بالطرق العادية مثل الأشعة و المختبر لا يعتبر تشخيصاً قطعياً في تحديد الآلام العضلية.
وذكر أن التشخيص يحتاج إلى خبير في عملية فحص العضلات، واكتشاف النقاط الحساسة التي تتكون على العضلات بسبب الإصابات المختلفة، التي تؤدي في النهاية إلى الآلام.
وأضاف الدكتور الشنقيطي أن مجال العلاج الطبيعي له دور كبير في علاج هذه الحالات، ومن أبرزها الليزر بأنواعه منخفض الشدة وعالي الشدة.
وأشار إلى أنه أثبتت الإصابات العضلية بعد أخذ جزعات من المصابين وفحصها تحت المجهر، بالإضافة إلى استخدام أجهزة التخطيط العضلي لإثبات الإصابة.
ونصح الدكتور الشنقيطي المصابين بالإصابات العضلية التوجه إلى المختصين والخبراء في هذا المجال حتى لا تصبح الإصابة مزمنة فيصبح علاجها صعباً وتحتاج إلى وقت أكبر.
واعتبر الدكتور الشنقيطي أنا لتباطؤ من الأطباء في تحويل الحالات "الإصابات العضلية" من عياداتهم إلى أقسام العلاج الطبيعي، أنه بمثابة تحويل الحالة إلى مزمنة يصعب علاجها، ويلحق الضرر بالمريض بشكل مباشر.
الجدير ذكره ان المؤتمر شارك فيه أكثر من 1000 مشارك ومشاركة من داخل المملكة وخارجها.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 532


خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)