الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016 نسخة الجوال راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
وظائف الأجيال | وظائف مدنية - عسكرية -  شركات - سبق وظائف

جديد الأخبار


الأخبار
الأخبار العامة
وصول العاملات المنزليات من الفلبين منتصف فبراير المقبل

وصول العاملات المنزليات من الفلبين منتصف فبراير المقبل
586
0
0
 
12 ربيع الأول 1434 09:11 PM
صحيفة الأجيال : أكدت مصادر مطلعة في قطاع الاستقدام أن قيمة تكاليف العمالة المنزلية السيريلانكية في بعض المكاتب بالمنطقة الشرقية تتراوح ما بين 17- 22 ألف ريال شاملة أتعاب المكتب ورسوم التأشيرة .

وقالت المصادر وفقا لا نشرته "اليوم" إن ارتفاع التكاليف ناجم عن امتناع عدد من المكاتب وعدم رغبتها في الاستقدام من سيريلانكا لعدة أسباب أبرزها عدم رغبة العاملة المنزلية السيريلانكية في العمل بالمملكة, وذلك ما جعل بعض المكاتب ترفع الأسعار لمحاولة إقناعها بالسفر الى المملكة
وتوقعت المصادر أن يبدأ وصول العاملات المنزليات من الفلبين في منتصف شهر فبراير المقبل بعد أن تم إدخال مئات التأشيرات للسفارة السعودية في مانيلا .
وأشارت الى أن هناك بعض الملاحظات على عدد من المكاتب الفلبينية التي توقع العاملة المنزلية على أقل من الراتب المحدد في العقد الموحد "1500" ريال, حيث اشتكى عدد من العاملات من قيام هذه المكاتب بخطوات قد تتسبب في حدوث تأخير ما لم تتدارك وزارة العمل الفلبينية مثل هذا التحايل .
وكانت السفارة الفلبينية بدأت استقبال الطلبات للحصول على عمالة منزلية الشهر الماضي بعد الانتهاء من كافة الإجراءات المرتبطة بالعقد الموحد الذي يحفظ للعاملة المنزلية كافة حقوقها. ويأتي ذلك بعد أن توصلت سفارة خادم الحرمين الشريفين في مانيلا واللجان الفنية المشتركة من الجانبين إلى اتفاق ثنائي تم بموجبه تعديل عقد العمل القياسي والمستندات المطلوبة وآليات التصديق بحيث لا تتعارض هذه الإجراءات مع أنظمة وقوانين المملكة ولا تمس سيادتها أو تمس بحقوق المواطن السعودي أو تنتهك من خصوصيته.
يذكر أن مسئول مكتب توظيف السيريلانكيين في الخارج سينادهيلان كارا حذّر في وقت سابق من منع العاملات المنزليات من العمل في السعودية، وقال إن ذلك سيؤدي إلى أزمة اقتصادية خانقة لسيريلانكا، ونفى تقارير تناقلتها الصحف السيريلانكية عن وجود دراسة لمنع العاملات المنزليات من السفر للعمل في السعو

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 586


خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)