الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016 نسخة الجوال راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
وظائف الأجيال | وظائف مدنية - عسكرية -  شركات - سبق وظائف

جديد الأخبار


الأخبار
الأخبار الاجتماعية
د.الربيعة يحث منسوبي المراجعة الداخلية على المهنية والشفافية وتطوير الأداء

د.الربيعة يحث منسوبي المراجعة الداخلية على المهنية والشفافية وتطوير الأداء
384
0
0
 
9 صفر 1434 10:39 PM
صحيفة الأجيال - جدة : ​حث معالي وزير الصحة د.عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة منسوبي إدارات المراجعة الداخلية بكافة مناطق ومحافظات المملكة في وزارة الصحة بالعمل وفق مهنية عالية وشفافية واضحة بكل عدالة؛ لنقل عمل إدارات المراجعة الداخلية من الاجتهادات إلى العمل المهني المقنن، وفق سياسات وإجراءات تتسم بالوضوح والعدالة.
جاء ذلك خلال لقاء معاليه اليوم السبت بمديري إدارات المراجعة الداخلية في المناطق والمحافظات الصحية في المملكة.

وأكد معاليه أهمية الانتقال في مرحلة ثانية من مرحلة الرقابة الروتينية والنمطية إلى تطوير الأنظمة وسياسات العمل، بما يسهل سرعة إنجاز الأعمال وفق مهنية عادلة تجعل خدمة المستفيدين من الوزارة في محور اهتمامها، وتعمل على التنبؤ بالتعرف على تعديل الإجراءات التي قد تتسبب في إحداث بعض الخلل، وكذلك تحديد مكامن الخلل وفي أي منطقة يحدث؛ لمعرفة هل هو بسبب أفراد يحتاجون إلى تطوير أو بسبب نظام يحتاج إلى تعديل.

وقال د.الربيعة: "إن الوزارة تدعم الأفضل ومن يعمل على تجويد مهامه ويبادر ويسعى لتقديم خدمات تحقق تطلعات ولاة الأمر وترضي المواطنين والمستفيدين، وتأكدوا أنني معكم وأسعى دائمًا لتحفيز المُجِدّ، وإنني متفائل بحسب ما لمسته منكم ومن رغبتكم القوية في التغيير والتطوير والتميز".

وأضاف معاليه أن معيار نجاح إدارات المراجعة الداخلية مرتبط بقلة وانخفاض الشكاوى والملاحظات من المواطنين والجهات الرقابية، مشيرًا إلى أن من واجبهم العمل بمهنية وعمل مؤسسي يكتنفه الإبداع وتبني المبادرات الناجحة، مع تصحيح ومساعدة الآخرين؛ للابتعاد عن الأخطاء وعدم الوقوع فيها.

من جهته، أوضح الأستاذ سعود الرفيعة، المشرف العام على الإدارة العامة للمتابعة وإدارة المراجعة الداخلية ومراقبة المخزون في وزارة الصحة، أن البيئة والأرضية التي وفرتها الوزارة من خلال دعمها اللامحدود محفزة للإبداع والتطوير، حيث توفر لدى الإدارة منذ إنشائها وحتى الآن العديد من الخبرات فيما يتعلق بالعمل الميداني الذي سيسهم في طرح مجموعة من التوصيات المفيدة التي تصب في صالح تطوير أعمال الإدارة أو تطوير أعمال المرافق الصحية.

وقال الرفيعة: "إن إدارة المراجعة الداخلية حققت الكثير من الإنجاز الذي تفخر به، ولكنه لا يرتقي إلى طموحات الوزارة، فالطموحات كبيرة والمهام جسيمة، ولكن نسعى جميعا إلى أن نكون عند حسن ظن الوزارة؛ لتحقيق تطلعات قيادات الوزارة، من خلال تركيزنا على الإبداع والتميز الذي هو ديدن الوزارة".

من جانبه قال د. محمد أبوهبشة، مدير عام الإدارة العامة للمراجعة الداخلية، إن إدارة المراجعة الداخلية عليها مهام وأدوار ومسؤوليات، وبالتالي فهي تسعى من خلال عملها إلى وقف التجاوزات أو الانحرافات إن وجدت، قائلًا:" أي عمل لا يخلو من الأخطاء، سواء بسبب الحماس والاندفاع لإنجاز بعض الأعمال، أو من خلال التقصير والتهاون في تأدية تلك الأعمال، كما أن منظومة العمل بشكل عام ليست مرتبطة بشخص واحد، وإنما بعدة جهات؛ وبالتالي قد يقع الخطأ أو بعض التجاوزات في أي مراحله من المراحل".

وأضاف أن الإدارة العامة للمراجعة الداخلية تجتمع مع إدارات المراجعة في المناطق الأخرى بشكل دوري أو ربع سنوي؛ وذلك للاطلاع على التقارير الواردة من مديري المراجعة ولبحث آخر المستجدات والخطط والبرامج التي تضعها الوزارة، مشيرًا إلى أن إدارة المراجعة الداخلية في وزارة الصحة تقوم بالتعاون مع الجهات الرقابية الأخرى من خارج الوزارة؛ عبر التواصل معها وتوفير كل ما يتم طلبه من معلومات وبيانات، ومساعدتها في الحصول عليها؛ لتحقيق الهدف الذي نسعى له جميعًا للمصلحة العامة؛ حيث إنهم شركاء معنا في دعم مسيرة العمل الصحي في بلادنا.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 384


خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)