السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016 نسخة الجوال راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
وظائف الأجيال | وظائف مدنية - عسكرية -  شركات - سبق وظائف

جديد الأخبار


الأخبار
أخبار الوظائف
هيئة التخصصات الصحية تقيم اختبارا نهائيا لبرنامج زمالة العناية الحرجة للكبار

هيئة التخصصات الصحية تقيم اختبارا نهائيا لبرنامج زمالة العناية الحرجة للكبار
555
0
0
 
8 صفر 1434 04:44 PM
صحيفة الأجيال- الرياض - واس: أقامت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية اختبار الزمالة النهائي في تخصص العناية الحرجة للكبار ، وذلك في مركز المحاكاة بمدينة الملك فهد الطبية في الرياض مؤخرا ، ضمن برامجها الساعية لتأهيل أطباء سعوديين مؤهلين علمياً وتطبيقياً لخدمة القطاع الصحي.
وأوضح رئيس اللجنة العلمية لزمالة العناية الحرجة للكبار بالنيابة في الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، رئيس الجمعية السعودية للعناية الحرجة الدكتور ياسر مندورة ، أن الهيئة تقيم هذا الامتحان سنوياُ ، وهو عبارة عن سنتين بعد الزمالة السعودية أو الزمالات الأخرى المعترف بها في تخصصات الباطنة والتخدير والجراحة والطوارئ ، على مدى سنتي البرنامج ، بحيث يكون في نهاية السنة الأولى امتحان تقييمي لاجتياز السنة ، وفي نهاية السنة الثانية يقام امتحان تقييمي آخر مكون من أربعة أجزاء ، وهي التقييم السنوي والتحرير والمهارات المعروف ب(Osce) والرابع هو الامتحان السريري(المحاكاة).
وذكر أن هذه هي السنة الأولى التي يعقد فيها امتحان المحاكاة السريري، وامتحان المهارات Osce ، إذ تمت الاستعانة بعشرة دكاترة مشرفين من جميع المستشفيات التخصصية ، إضافة إلى مشرف أجنبي من مركز أندرسون بجامعة يال في هيوستن تكساس ، مبيناً أن هذا الامتحان يعقد على مدى يومين حيث يكون امتحان المهارات في اليوم الأول على جزأين في الصباح وبعد الظهر، وفي اليوم الثاني يقام امتحان المحاكاة في نفس التوقيت وعلى الفترتين نفسهما.
وبين الدكتور مندورة أن عدد المشاركين في الامتحان هذا العام هم تسعة أطباء ، معتبرا أن الإنجاز الذي تم تسجيله في هذه المرة هو استخدام مركز المحاكاة بمدينة الملك فهد الطبية الذي يعد مركزا متقدما على مستوى العالم ، مضيفا كذلك أن استخدام التقييم بالمحاكاة يعد من أحدث الطرق العلمية الموجودة وهو يطبق للمرة الأولى في المملكة لتخصص العناية الحرجة للكبار.

وأفاد رئيس اللجنة العلمية لزمالة العناية الحرجة للكبار بالنيابة في الهيئة السعودية للتخصصات الصحية أن برنامج التدريب للعناية الحرجة للكبار في هيئة التخصصات الصحية يعد هو الوحيد من نوعه على مستوى الخليج والعالم العربي ، في ظل أن البرامج المشابهة له موجودة في كندا وأمريكا وأستراليا وبعض دول أوروبا، وقد باتت المملكة من الدول السباقة في إيجاد برنامج تدريبي متكامل وهو زمالة سنتين بعد التخصصات العامة .
وفي ذات السياق قال الدكتور مندورة " إن توجه الهيئة والجمعية السعودية للعناية الحرجة لتطبيق برنامج البورد السعودي بالإضافة إلى برنامج الزمالة ، هدفنا من ذلك هو دعم تدريب الأطباء السعوديين وزيادة المخرجات في هذا التخصص النادر والذي مازال يحتاج إلى عشرة أضعاف الكوادر الموجودة حاليا، ويفترض بنا أن نصل إلى 1000 استشاري عناية حرجة، ولكننا نملك فقط ما لا يزيد عن 100 استشاري ونخرّج 10 في السنة كحد أقصى، ولهذا فالزمالة والبورد سيساعداننا في زيادة العدد واستقطاب نسبة أكبر من الأطباء السعوديين ".
وأوضح أن برنامج الزمالة يشترط أن يكون حاصلا على البورد السعودي أو ما يشابهه بتخصصات الباطنة والجراحة والتخدير والطوارئ ، وهو تخصص دقيق لمدة سنتين يتدرب خلالها المتدرب في مركز معترف به من مراكز أو وحدات العناية المركزة إضافة إلى وحدات العناية المركزة الدقيقة الأربعة وهي النساء والولادة والأعصاب والإصابات والقلب، يجتاز المتدرب أربعة امتحانات وهي : التقييمي السنوي، والتدريبي الكتابي، والمهارات، والسريري أو مايعرف بالمحاكاة .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 555


خدمات المحتوى



تقييم
2.11/10 (50 صوت)