الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016 نسخة الجوال راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
وظائف الأجيال | وظائف مدنية - عسكرية -  شركات - سبق وظائف

جديد الأخبار


الأخبار
الأخبار العامة
بدر الجنوب .. واحة مطرزة بالخضرة في قمم الجبال (تقرير مصور)

 بدر الجنوب .. واحة مطرزة بالخضرة في قمم الجبال (تقرير مصور)
2055
0
0
 
8 صفر 1434 12:59 PM
صحيفة الأجيال- نجران - واس : تنبسط محافظة بدر الجنوب على قمم الجبال الغربية الشمالية من نجران, في طبيعية زاهية, تكسوها الأشجار والخضرة, ومكتنزة بالنسائم والهواء العليل البارد, إذ ترتفع عن سطح البحر حوالي 3000 قدم, وكأن اسمها يرمز حقاً لما تحتويه من علو وجمال آسر.
وتعد بدر الجنوب أحد محافظات نجران الرئيسية التي أولتها القيادة الرشيدة اهتمامها بمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة نجران حيث يعود تأسيسها تحت مسمى " إمارة " إلى عام 1352 هـ, وتواصلت مسيرة الخير والعطاء وتوالت على المحافظة ومراكزها مشروعات تنموية مستمرة جعلتها متحضرة لتصبح من المصائف وقِبلة للسواح وعشاق الطبيعة .
وقامت الدولة بضخ مشروعات التعليم والصحة وجلب المياه وإنشاء السدود والكهرباء , ولعل من المشروعات المتميزة التي أقيمت في بدر الجنوب هي مراكز التنمية الريفية إذ جعل لكل مركز نمو برنامج خاص يدفع بعجلة التطور لكل مركز حسب طبيعته ومميزاته وخصائصه حتى تكاملت مراكز المحافظة .
وتقع محافظة بدر الجنوب في الشمال الغربي لمدينة نجران على خطي طول 47-52 وخطي عرض 19-20 , وتبعد عن مدينة نجران حوالي 160 كيلو متراً, ويحدها من الغرب والشمال محافظة ظهران الجنوب التابعة لمنطقة عسير, ومن الشرق محافظتي حبونا وثار, ومن الجنوب مركز عاكفة وبئر عسكر التابعة لنجران, وتبلغ مساحة محافظة بدر الجنوب حوالي 4200 كيلو متر مربع.
وفي جولة لوكالة الأنباء السعودية بالمحافظة التقى مندوب "واس" بمحافظ بدر الجنوب مطلق بن سعود بن مخيمر الذي أشاد برعاية واهتمام الدولة بتطوير محافظة بدر الجنوب لما تحويه من خصائص سياحية وأثرية خاصة.
وبين أن المحافظة تضم أربعة مراكز هي الخانق, وهداده, والرحاب, ولدمه, إضافة لبعض القرى والهجر التي يتجمع بها السكان مثل المليّحة والجوشن وفرع الجبل والمرتجم وقانية وغيرها.

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

ويقع مركز الخانق في جنوب المحافظة بعد عقبة خيرة ويبعد عن المحافظة 17 كيلو متراً, ويمتاز ببيئته الزراعية وأهمية في المحافظة من حيث انتاج القمح والذرة, ويتبع له قرى فرع الجبل, القرن, الحلمة, المجزعة, طليلة, رضية, قاب, قانية, شكلاله, المرقب, السوايل, علابة, لقطة, وغيرها .
ويمر بمركز الخانق وادِ يعد من أكبر الأدوية بعد وادي نجران الشهير, وهو وادي صيحان ويتميز الخانق أيضاً بغابتي كهلان وامطاره التي تتميز بمرتفعاتها الشاهقة ومناظرها الخلابة.
أما مركز هداده فيقع جنوب محافظة بدر الجنوب ويبعد عنها حوالي 60 كيلو مترا باتجاه نجران, ويشكل أول أجزاء المحافظة التي تقابل الداخل إلى المحافظة إذا كان متوجهاً إليها عن طريق الخط الرابط بين نجران وعسير ويتبع لمركز هداده العديد من القرى والأحياء ومنها : صلة, العبالة, العطف, الطاهرة, الرون, رغوان, السامك, المرخ, الصماء, براش, وغيرها .
وشيد بالمركز سد هداده في حي صلة, ويشتهر هذا المركز بالمنتجع المعروف "موعاة" حيث يمتد في غابة فائقة الجمال مكتنفة بأشجار الأراك والسدر.
ويقع مركز الرحاب شرق محافظة بدر الجنوب بحوالي 42 كيلو متراً, ويضم قرى السلامة, وخضيران, والجديدة, فرعة, وغيرها, بينما يقع مركز لدمه غرب المحافظة بحوالي 40 كيلو متراً محاذياً لمحافظة ظهران الجنوب التابعة لمنطقة عسير, ويضم قرى المرتجم, والحجف, والنهماء, والنظارة, والشبيكة, وغيرها.
وتمتاز محافظة بدر الجنوب بتراثها وشواهد آثارها ،ففي الماضي أشتهرت بأسواقها الشعبية الأسبوعية على مستوى المنطقة, فكان سوق الثلاثاء في بدر الجنوب, وسوق الأربعاء في الخانق, وسوق الجمعة في هداده.
وفي الجانب الأثري تقف اطلال الماضي تحكي قصة إنسان الأرض فعلى قمة جبل يقع في منتصف البلدة يُسمى "القهَرَة" تتربع قلعة " القشلة " ،ومن الشواهد آثار "القصبة" التي تتوسط المنازل السكنية وتبرز على شكل برج عالٍ جداً حيث تتكون من سبعة أدوار, وكانت تُسمى قديماً بـ "قصور بدر",وآثار قصر "الثغر" وهو عبارة عن مبنى من الحجر يحيط به سور, ويحتوي على بئر قديمة ترتبط مع القصر من خلال ممر تحت الأرض.

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

وفي وسط المحافظة وجنباتها العديد من الرسوم والنقوش القديمة,ومن يتجول داخل المحافظة ستسلب مخيلته العديد من القصب الطويلة والمباني والقصور الطينية القديمة تتزين بالمساحات الخضراء حولها والنخيل الباسق بجانبها.
ومن الناحية السياحية, تعد محافظة بدر الجنوب من أكثر المحافظات النجرانية تميزاً من حيث المتنزهات والغابات, حيث تضم منتزة موعاه في مركز هداده, وما يميز متنزه موعاه الطبيعي هو أشجار السدر العملاقة والممتدة عبر وادي موعاه بالإضافة إلى أشجار السمر والأراك والأشجار الأخرى ذات المنظر الطبيعي الآخاذ.

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

ونفذت بلدية محافظة بدر الجنوب عدداً من الخدمات التي يحتاجها الزائر بالمنتزه تشمل مظلات للزوار وجلسات وملاعب للأطفال فيما يجري حاليا توسعة الطريق المؤدي للمتنزه وإنشاء عبّارة في وادي موعاه ليتمكن الزائر من التجول خلال مسارات منظمة .
كما تحوي المحافظة منتزة العشّة الذي ينبسط بخضرته وأشجاره الكثيفة المترامية ومواقعه التي جعلت السواح يتهافتون في فصل الصيف, ويقضون فيه بعض الأيام العليلة بما يعرف بـ "التخييم" خصوصاً بعد أن قامت البلدية مؤخراً بإضفاء مسطحات خضراء, وجلسات خاصة للعائلات وألعاب مخصصة للأطفال موزعة على مساحات المنتزه. وفي مركز الخانق, هنالك وادي كهلان, وموقع امطاره اللذين يتميزان بطبيعة خلابة وتجمعات مائية صافية.
ومن الناحية الإنتاجية المحلية فإن محافظة بدر الجنوب, اشتهرت بإنتاج القمح والذرة, وكذلك أجود أنواع التمور, كما تميزت بإنتاج العسل حيث ينتشر شجر السدر في شتى مراكز المحافظة ويتسنى للنحل التغذي على الزهور والنباتات المورقة في الأودية والجبال كما أن سكان المحافظة أيضاً اشتغلوا في تربية الماشية والإبل, فيشتهر في أسواقها بيع الحليب والسمن.

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

من يتجول في محافظة بدر الجنوب, سيدرك معنى هذا المُسمى, لما تحمله من جمال آسر, وهواء عليل, وطبيعة خلابة تشكلت بين الوادي والجبل والماء والخضرة, وسيقول ما أنشده الدكتورغازي القصيبي رحمه الله حين زارها أثناء توليه وزارة الصناعة والكهرباء في ذلك الوقت ( الناس تعشق بدر في العلالي ....... ونحن غرامنا بدر الجنوب ) .

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2055


خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)