الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016 نسخة الجوال راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع
وظائف الأجيال | وظائف مدنية - عسكرية -  شركات - سبق وظائف

جديد الأخبار


الأخبار
الأخبار الاجتماعية
الفرحة تعم عائلة جاكسون ومعجبيه عقب إدانة طبيبه بالقتل الخطأ


341
0
0
 
12 ذو الحجة 1432 11:30 PM
صحيفة الأجيال : عقب إدانة الطبيب الخاص للمغني الأمريكي مايكل جاكسون بتهمة القتل الخطأ في قضية وفاة ملك البوب عمت الفرحة معجبي النجم الراحل أمام مبنى المحكمة في مدينة لوس أنجليس الأمريكية. ورفعت شقيقة جاكسون ، لا تويا ، يديها بعلامة النصر وكتبت بعد ذلك على موقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت "تويتر": (النصر).

وقال والدا جاسكون جون وكاثرين أنهما انتظرا هذه اللحظة "فترة طويلة". وذكر والدا النجم الراحل في بيان نقله موقع "تي.إم.زد" الإلكتروني: "لا شيء يمكنه إرجاع ابننا ، لكن العدالة فعلت أخيرا ما يكفي".

وكانت هيئة محلفين في لوس أنجليس أدانت أمس الاثنين (التوقيت المحلي) الطبيب موراي (58 عاما) بالإهمال الجسيم الذي تسبب في وفاة جاكسون عام 2009 عبر إعطائه مخدر "بروبوفول" الذي يستخدم في المستشفيات لمساعدته على النوم. ووافقت المحكمة على طلب الإدعاء العام بحبس موراي حتى جلسة النطق بالعقوبة والمقرر لها يوم 29 نوفمبر. وبهذه الإدانة فإن موراي مهدد بمواجهة عقوبة قصوى بالسجن أربع سنوات وسحب ترخيص مزاولة المهنة.

تجدر الإشارة إلى أن موراي متهم أيضا في قضية مدنية تقدر قيمتها بعدة ملايين من الدولارات رفعتها عائلة جاكسون. وظهر موراي وهو ينظر حوله في قاعة المحكمة أثناء النطق بقرار هيئة المحلفين ، بينما ابتهج عشاق نجم البوب السابق خارج مبنى المحكمة. ووجه موراي نظره بعيدا بعد أن بدأت هيئة المحلفين في مغادرة القاعة.

وحضر العديد من أفراد عائلة جاكسون ، بينهم أخواته راندي وجيرماين ولا تويا ، جلسة النطق بالحكم. وذكرت صحيفة "لوس أنجليس تايمز" الأمريكية أنه عقب النطق بالحكم أمسكت والدة جاكسون منديلا لتجفف دموعها ، بينما ارتفعت صيحات الفرح خارج قاعة المحكمة على الفور ، وردد المعجبون في مكبرات الصوت "مذنب مذنب".

وحمل المعجبون لافتات مكتوب عليها: "أخيرا العدالة لجاكسون" و "ضعوا القيود في يد الكاذب". وأمر القاضي مايكل باستور بحبس موراي احتياطيا لحين جلسة النطق بالعقوبة فيما قام الحرس بوضع القيود في يد الطبيب الذي كان جالسا ، قبل أن ينقل سريعا خارج قاعة المحكمة. واستغرقت هيئة المحلفين أقل من يومين للتوصل إلى حكم الإدانة في التهمة الوحيدة المنسوبة للطبيب بالقتل الخطأ بعد محاكمة استغرقت خمسة أسابيع.

واختتم الادعاء وفريق الدفاع دفوعاتهم في قضية جاكسون-موراي الأسبوع الماضي ، حيث أكد الادعاء ما لديه من "أدلة دامغة" على ادانة موراي في حين قال الدفاع إن جاكسون نفسه هو المسئول عن حدوث الوفاة.

وتوفي جاكسون جراء تسمم حاد ، نجم عن تناول عقار "بروبوفول" ، في يونيو 2009 عن عمر يناهز 50 عاما ، وذلك قبل أيام قليلة من سلسلة حفلات موسيقية كانت معدة لإعادته للساحة الغنائية في لندن.

وتمت الاستعانة بمواري كطبيب خاص لجاكسون مقابل 150 ألف دولار شهريا لمساعدته في التعافي من مجموعة من المشاكل الصحية ، من بينها الأرق.

## هيئة محلفين تدين طبيب مايكل جاكسون بالقتل الخطأ

أدانت هيئة محلفين في لوس انجليس يوم أمس الطبيب الخاص بالمغني الأمريكي مايكل جاكسون بالقتل الخطأ في قضية وفاة ملك البوب. وبإدانته بالإهمال الجسيم الذي تسبب في الوفاة عام 2009 عبر إعطاء جاكسون مخدر بروبوفول الذي يستخدم في المستشفيات لمساعدته على النوم فإن كونراد موراي (58 عاما) يواجه عقوبة قصوى بالسجن 4 سنوات وسحب ترخيص مزاولة المهنة.

وموراي متهم في قضية مدنية تقدر قيمتها بعدة ملايين من الدولارات رفعتها عائلة جاكسون. وظهر موراي وهو ينظر حوله في قاعة المحكمة أثناء تلاوة قرار هيئة المحلفين بينما ابتهج عشاق نجم البوب السابق خارج مبنى المحكمة. ووجه موراي نظره بعيدا بعد أن بدأت هيئة المحلفين في مغادرة القاعة. ووافقت المحكمة على طلب الإدعاء العام بحبس موراي حتى جلسة النطق بالعقوبة والمقرر لها يوم 29 نوفمبر.

وأمر القاضي مايكل باستور بحبس موراي احتياطيا لحين جلسة النطق بالعقوبة فيما قام الحرس بوضع القيود في يد الطبيب الذي كان جالسا، قبل أن ينقل سريعا خارج قاعة المحكمة. واستغرقت هيئة المحلفين أقل من يومين للتوصل إلى حكم الإدانة في التهمة الوحيدة المنسوبة للطبيب بالقتل الخطأ بعد محاكمة استغرقت خمسة أسابيع.

وجذبت التقارير بشأن التوصل إلى قرار المئات من متابعي القضية إلى قاعة محكمة لوس انجليس، حيث تجمعت أسرة جاكسون للاستماع إلى القرار الذي توصلت إليه هيئة المحلفين. واختتم الادعاء وفريق الدفاع دفوعاتهم في قضية جاكسون-موراي الأسبوع الماضي، حيث اكد الادعاء ما لديه من "أدلة دامغة" على ادانة موراي في حين قال الدفاع إن جاكسون نفسه هو المسئول عن حدوث الوفاة.

وتوفي جاكسون جراء تسمم حاد نجم عن تناول عقار "بروبوفول" في يونيو 2009 عن عمر يناهز 50 عاما قبل ايام فقط من سلسلة حفلات موسيقية كانت مرتبة لاعادته للساحة الغنائية في لندن. وتمت الاستعانة بمواري كطبيب خاص لجاكسون مقابل 150 ألف دولار شهريا لمساعدته في التعافي من مجموعة من المشاكل الصحية، من بينها الأرق.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 341


خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)